Log in
updated 11:44 AM IST, Dec 17, 2017

نادين نسيب نجيم: أفكّر في الاعتزال!

وكالات:

في حوار مع مجلة "سيدتي" طُلِب من الممثلة نادين نسيب نجيم أن تتحدّث عن نفسها وأن تكشف مَن هي نادين نجيم.

فقالت: "أنا إنسانة طموحة وإيجابية جداً. ثقتي بنفسي عالية جداً، أتغلّب بواسطتها على الكثير من القيل والقال. فعلاً صدقت والدتي عندما كانت تقول لي: "أنت متل الجبل يلّي ما بيهزو ريح". أؤمن بأن القافلة تسير والكلاب تنبح وأؤمن بأنني أسير في قطار، يُقلّ عدداً كبيراً من الأشخاص الذين هم إلى جانبي وهم مهمّون في حياتي ولكنه يقلّ أيضاً عدداً آخر من الأشخاص الذين يخرجون من حياتي، والآخرين الذين يهدونني وردة وغيرهم حجراً". 

وأضافت: "صرت أستوعب كل هذه الأمور وكذلك أصبحت أفهم الناس السلبيين والغيورين لأنني أعرف مكانتي وقيمتي جيداً. أشعر أنني إنسانة قريبة من قلوب الناس وسرعان ما يتقربون مني وهذا أمر يعني لي الكثير.

أنا هادئة جداً وبسيطة وسعيدة بنجاحي "قدّ الدني" ولديّ رقابة على مشاعري وعلى هذا النجاح بمعنى أن تبقى قدماي على الأرض.

ولا مرة سأحلّق في السماء أو أصل إلى مرحلة الغرور إيماناً مني بأن الغرور هو للأشخاص الذين يعانون من عقدة النقص.

كل إنسان يعرف قيمته جيداً وبما يتميز ولديه ثقة بنفسه، يكون متواضعاً. وإذا ألقينا نظرة على التاريخ نرى الأسماء الكبيرة على هذا النحو، بينما الأشخاص المغرورون يعانون من عقد النقص ولديهم تفكير غريب عجيب للأمور". 

وعمّا إذا كانت تفكّر يوماً باعتزال التمثيل، كشفت نجيم: "الفكرة تراودني كثيراً، ولكن ردود فعل الناس بعد كل مسلسل تثنيني عن قراري لأنهم يحبونني.

لا أعرف كيف تردني هذه الأفكار ربما لأنني أحب أن "أفرغ رأسي" من الضغوطات وأن أكون في حالة: لا هموم ولا صحافة ولا "سوشيال ميديا" ولا "امتحانات رمضانية"، ولا يكون لديّ إلا عائلتي وولديّ.

إحساس لم أختبره بعد. فمنذ 12 عاماً وأنا تحت الأضواء والصخب المستمر.