Log in
updated 12:17 PM IDT, Aug 20, 2017

بالصور: أسماك صغيرة تهاجم السياح في البرازيل وتصيبهم بجروح دامية

  • نشر في منوعات

تعرّض سباحون في البرازيل لموجة من الهجمات الدامية لأسماك صغيرة لكنها مفترسة، قرب عدد من المنتجعات السياحية.

والأسماك المفترسة من نوع “بيرانا”، وتتميز بشهيتها الكبيرة للطعام.

واشتكى عشرات السياح، من أن السلطات المحلية لا تقوم بوضع تحذيرات كافية من خطر تلك الأسماك المفترسة في المياه الضحلة، وفقا لما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وقامت أسماك البيرانا المفترسة، التي يبلغ طولها 15 سنتيمتراً بنهش جزء من قدم امرأة، عندما كانت تسبح قبالة منتجع “برايا دو كريستو” شمال شرقي البرازيل.

ونقلت المرأة المصابة (22 عاما) إلى المستشفى بعد معانتها من فقدان دم شديد بسبب جرحها الغائر.

وهذه الشابة، هي الضحية السادسة التي يتم الإبلاغ عن تعرضها لهجوم أسماك البيرانا البيضاء في المنطقة ذاتها خلال شهر، بالإضافة إلى أنها تعتبر الضحية رقم 40 منذ بداية العام.

وفي مايو كانت دانييل كاردوسا (28 سنة)، تقضي عطلة مع زوجها وابنتها البالغة من العمر خمس سنوات على ضفاف نهر سان فرانسيسكو في بيرنامبوكو، وذلك عندما نهشت إحدى أسماك البيرانا المفترسة إصبع قدمها.

ونقلت الصحيفة عن كاردوسا قولها “كنت في الماء لبضع دقائق لكنني شعرت بألم شديد، وعندها صرخت بشدة لأنني اعتقدت أنني دست على شيء ما، ولكن عندما أخرجت قدمي من الماء رأيت حفنة من أسماك البيرانا تحيط بي، لذلك حاولت الخروج من الماء بأسرع ما يمكن. ولحسن حظي تمكنت من الوصول إلى الحافة الضحلة للنهر”.

وأضافت كاردوسا، التي تعمل بائعة، إن المنطقة التي يكثر بها تواجد العائلات والأطفال الصغار قد تعرضت لهجمات عديدة، ورغم ذلك لم يتم تحذير السياح من الابتعاد عن المياه.

وتابعت “لقد صُدمت عندما علمت أنني لست المصابة الأولى وذلك عندما هرع المسعفون نحوي وأخبروني أن هناك الكثير من الأشخاص قد تعرّضوا للعضّ، ومن المثير للغضب أننا لم نتلق أي تحذيرات من قبل أصحاب المطاعم المحليين بالإضافة إلى أن السلطات المحلية لم تضع أي لافتات تحذيرية تشير إلى وجود تلك الأسماك المفترسة”.