Log in
updated 2:59 PM IDT, May 23, 2018

30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!

  • نشر في منوعات

هل تسائلت يوماً من هو بابلو إسكوبار؟ هل سمعت عن هذا الاسم يوماً أو شاهدت مؤخراً مسلسل Narcos التي يحكي قصة حياة بابلو إسكوبار و أثار ضجة كبيرة؟

اذا ولدت في ثمانينات القرن الماضي بالضرورة سمعت عن بابلو إيميلو إسكوبار جافيريا (Pablo Emilio Escobar Gaviria) أكبر تاجر مخدرات في العالم و في التاريخ! لقد كان رجلاً خطيراً و مجرماً استثنائياً.

ولد بابلو في ديسمبر 1949 في كولومبيا و عاش بابلو حياة تشبه الأفلام السنيمائية فقد باع أطنان من المخدرات و يطلق عليه امبراطور الكوكايين، قتل الآلاف و جمع ثروة طائلة أو جبال من الأموال كما يطلقون عليها. لذلك يجب أن تتعرف على 30 حقيقة عن حياة هذا الرجل الأسطورية.

1. نشأ بابلو إسكوبار في أسرة شديدة الفقر


ولد بابلو في ديسمبر 1949 و كان والده مزارعاً ووالدته كانت مدرسة ابتدائي. كان لديه 6 أخوة اخرون
عاشوا في فقر مدقع. عاش بابلو طفولته شاهداً على هذا الفقر و على كفاح والدته لتوفير الطعام للأسرة. في
سن 5 سنوات قال بابلو لوالدته ان تنتظره عندما يكبر سوف يصبح أغني اغنياء العالم!

2. بدأ حياته الإجرامية مبكراً في بداية مرحلة المراهقة


عندما كان مراهقاً، بدأ بابلو مسيرته الإجرامية في ميديلين، كولومبيا و كان يذهب الى المقابر و يقوم بحفر القبور و تهريب الجثث وبيعها في بنما.

3. بمرور الوقت أصبح أكثر اجراماً و خطورة بالدخول أكثر في عالم الجريمة


بمرور الوقت تطورت قدرات بابلو الاجرامية و بدأ بالتورط في أعمال أكثر خطورة و إجرام عن ذي قبل. فكان يقوم بالنصب و الاحتيال، بيع بطاقات يانصيب مزورة، سرقة السيارات و السرقة بالإكراه.

4. أول مال حقيقي لبابلو من الإجرام كان عن طريق طلب فدية


مع تطور قدرات بابلو الإجرامية، قبل أن يدخل مباشرة الى عالم المخدرات، قام بأول عمل يجني منه اموال طائلة و هو اختطاف أحد مسئولي مدينة ميديلين و طلب فدية قدرها 100,000 دولار.

5. عند بداية عمله في تجارة الكوكايين، كان يسافر لداخل الولايات المتحدة بنفسه لتهريب المخدرات!


عندما بدأ التجارة في المخدرات، كان يقوم بالسفر بالطائرة بنفسه لتهريب المخدرات من كولومبيا الى بنما مروراً بالمهربين في الولايات المتحدة الامريكية. عندما خرجت الطائرة التي يقودها آنذاك قام بتعليقها على باب مزرعته تخليداص لذكراها!

6. كان يهرب المخدرات داخل عجلات الطائرات الأمريكية


مع زيادة معدلات تهريب الكوكايين داخل أمريكا، قام بابلو إسكوبار بتهريب المخدرات داخل عجلات الطائرات. فقد كان يدفع للطيارين حوالي 500,000 دولار امريكي للرحلة الواحدة.

7. عندما قبض عليه أول مرة تمكن من اتلاف سجلات القضية!


في أول مرة يتم اعتقال بابلو، قام بمحاولة فاشلة لرشوة قاضي ميديلين. بعد عدة أشهر من محاولاته الفاشلة قام بابلو بقتل المحققان المكلفان بالقضية و قام بسرقة و اخفاء أوراق قضيته. و هكذا أصبحت طريقتة في التعامل مع السلطات الحكومية اما المال او القتل.

8. كان بابلو إسكوبار مسؤلاً عن 80% من الكوكايين الموجود داخل الولايات المتحدة الأمريكية


في أوج مجده و سيطرته، كان بابلو مسئولاً عن تهريب 80% من كل الكوكايين الموجود داخل أمريكا. يقال ان 4 من كل 5 أشخاص يدمنون الكوكايين كانوا يستخدمون كوكايين إسكوبار.

9. 15 طناً من الكوكايين كان يتم تهريبها يومياً داخل الولايات المتحدة


كان يقوم بتهريب ما يوازي 15 طناً من الكوكايين كل يوم داخل الولايات المتحدة. و هذا الرقم يعادل وزن أربعة فيلة من الحجم الكبير. قام أيضاً بشراء أسطول طائرات بوينج 727 و قام بفك كل كراسي الركاب و استبدالها بحافظات كوكايين و سفرها محملة بحوال 10 طن كوكايين الى أمريكا يومياً.

10. كان يربح 60 مليون دولار يومياً من تجارة المخدرات


60 مليون دولار يومياً. 420 مليون دولار في الأسبوع اي حوالي 22 مليار دولار سنوياً.

11. 4000 دولار هي قيمة ما كان يدفعه لشراء أربطة مطاطية لحفظ النقود!


في كتابه “The Accountant’s Story” ذكر روبرتو شقيق بابلو أنهم كانوا يشترون بحوالي ألف دولار أسبوعياً أربطة مطاطية لحفظ النقود. واضعاً في الإعتبار كم هي رخيصة فهذا يعني الكثير من الأربطة لكمية مهولة من المال!

12. كانت الفئران تأكل أكثر من 2 مليار دولار سنوياً!


مع تنامي ثروة بابلو كان يقوم ببناء المخازن لحفظ الأموال فقط. و كان يفقد 10% من ثروته سنوياً بسبب الفئران التي كانت تستوطن داخل المخازن و تقوم بأكل النقود.

13. كان بابلو إسكوبار من أغني مليارديرات العالم


قامت مجلة فوربس بوضع بابلو إسكوبار ضمن قائمة أغني أغنياء العالم. و قدرت صافي ربحه من تجارة المخدرات بحوالي 30 مليار دولار وقتها.

14. كان يخزن الأموال في براميل و يقوم بدفنها تحت الأرض لعدم وجود مساحة لديه


مع زيادة الاموال و الارباح بشكل كبير و مع نفاذ المخازن المخصصة لحفظ الأموال، لجأ بابلو الى البراميل البلاستيكية فقط كان يملؤها بالدولارات ثم يقوم بدفنها حول منازله و في الغابات.

15. قاعدة إسكوبار في الحياة: “فضة أو قتل”




بعد واقعة إعتقاله الاولى، قرر ان ذلك الامر لن يتكرر مجدداً. و اشتهر عنه قاعدة “فضة أو القتل” “plata o plomo” إقبل المال او واجه الرصاص! فكان يخاف منه كل المسئوليين بجانب أنه كان يقوم رشوتهم بسخاء منقطع النظير!

16. كان سفاحاً و قتل آلاف الأشخاص!


كان بابلو مسئولاً عن مقتل حوالي 3000 شخص! كان يقتل اي شخص يحاول عرقلة مسيرته. فقام بقتل 3 مرشحين رئاسيين بكولومبيا، وزير العدل، النائب العام الكولومبي، اكثر من 200 قاض و أكثر من 1000 ضابط شرطة و عدد كبير من المواطنين العاديين!

17. قام بتفجير طائرة مدنية


في محاولته لقتل المرشح الرئاسي “سيزار جافيريا” ترك بابلو إسكوبار تعليماته لرجاله على متن طائرة المرشح لزرع القنابل و تفجيرها. و بالفعل انفجرت القنبلة في الطائرة في الجو مما أدى الى مقتل 110 راكب بينهم 2 امريكيين.

18. كان لديه العديد من الأسماء المستعارة خلال حياته


كان لبابلو العديد من الأسماء خلال حياته. كان يلقبه أصدقاؤه باسم “الدون بابلو”، الدكتور، اللورد، الأب الروحي و امبراطور الكوكايين!

19. قام بشراء رجال الحكومة و البرلمان الكولومبي


جنى بابلو الكثير من الاموال، حتى أنه قرر ان يشترى طريقه الى السياسة الكولومبية و اضفاء الشرعية على نفسه. قام بدعم حزب سياسي هناك مقابل المال و نجح ان يتم انتخابه في مجلس الشيوخ الكولومبي و بالتالي اكتسب حصانة قضائية تمنع محاكمته بتهم التهريب و المخدرات. و ساعده ذلك في الحصول على تأشيرة سفر الى الولايات المتحدة و شراء قصره هناك في ميامي.

20. تزوج بابلو من زوجته عندما كانت بعمر 15 عاماً


عندما كان بابلو بعمر 25 عام، إسكوبار وقع في حب صديقة أخته الصغرى “ماريا فكتوريا”، و كانت بعمر 13 عاماً وقتهاو بعد سنتان قام بالزواج منها. و قد رزقا بطفلين: خوان بابلو و مانويلا.

21. طالبته إبنته بحيوان وحيد القرن الخرافي (Unicorn) و قام بتحقيق طلبها!


عندما طلبت مانويلا من والدها حيوان وحيد القرن الخرافي “unicorn” مثل التي رآته في أحد أفلام الكارتون، قام بتحقيق طلبها و اشترى حصان و قام بزرع قرن في رأسه و جناحين في ظهره حتى أنه مات بعد عدة أيام بسبب العدوى!

22. منع عشيقاته من الانجاب من أجل ابنته


أحب بابلو ابنه كثيرأ، لدرجته انه اجبر عشيقاته على الإجهاض في كل مرة حملت منه احداهما و ذلك لانه وعد ابنته مانويلا انها سوف تكون آخر من تأتي من سلالته.

23. كان يحب الحفلات لإسعاد أصدقاؤه بشكل مبالغ فيه


كان يحب بابلو تسلية و إسعاد أصدقاؤه المقربين حتى انه كان من الممكن أن يقوم بتأجير ملكات جمال كولومبياً لتسليته هو و أصدقاؤه في احدى الايام. فكان يقيم مسابقات بين المتسابقات و من تفوز تحصل على سيارة رياضية فارهة في الحال!

24. لقبه الفقراء “روبن هوود” لمساعدته لهم


كان يخصص بابلو جزء من أمواله لدعم و مساعدة الفقراء في المناطق المحيطة به في ميديلين. كان مسئولاً عن بناء عدد من المدارس و الكنائس و المستشفيات و العديد من الأعمال الخيرية الآخرى. حتى ان الفقراء يطلقون عليه اسم “روبن هوود”.

25. كان يعيش في قصر هاسييندا لوس نابوليس الأسطوري


عام 1979 أنشأ بابلو قصره الأسطوري “Hacienda Los Napoles” على مساحة 7400 فدان. و تكلف شراء الأرض و بناؤها حوالي 63 مليون دولار. كان القصر كبير جداً و يعمل به 700 خادم و خادمة. و كان بالقصر حلبة لسباق الأحصنة، حمامات سباحة، حديقة حيوان مخصصة له فقط بها العديد من الحيوانات المنقرضة الغير موجودة حول العالم.

26. كان يخاف من تسليمه للولايات المتحدة أكثر من الموت


كان بابلو مطلوباً حياً في الولايات المتحدة بسبب تهم تهريب و تجارة المخدرات داخل البلاد. و كانت الحكومة الكولومبية تأمل في تسليمه الى الولايات المتحدة. و كان بابلو يخاف من تسليمه حياً عن الموت و بسبب ذلك توسع في استخدام قانونه الخاص “فضة أو القتل” لكل من تجرأ على معارضته.

27. قاد ميسليشيات لتفجير بيت العدالة في كولومبيا


قام بابلو بالتخطيط و التنفيذ لعملية هجوم الميليشيات المسلحة على بيت العدالة الكولومبي. و قام بتدمير كل السجلات التي تدينه الموجودة داخل أرشيف بيت العدالة, يقال أن بابلو قام بدفع 1 مليون دولار للمسلحين للقيام بهذا الأمر. أكثر من 100 شخص كانوا ضحايا هذا الهجوم الارهابي اضافة الى 25 قاض من أصل 50 قاض يمثلون بيت العدالة.

28. قام ببناء سجنه بنفسه


مع تزايد خوف بابلو من تسليمه للولايات المتحدة، قام بالاتفاق مع الحكومة الكولومبية على ايقاف قانونه “فضة أو القتل” و على شرط أن يقوم ببناء سجنه بنفسه و عدم تسليمه لأمريكا و يعيش فيه لمدة 5 سنوات. و بالفعل قام ببناء سجنه و به كل وسائل الرفاهية، حيث ان من شدة جماله لقبه الناس هناك باسم الكاتدرائية او نادي ميديلين أو فندق اسكوبار.

29.قام باحراق 2 مليون دولار لان ابنته كانت تشعر بالبرد


في إحدى الأيام كان بابلو منشغلاً بأعماله و كانت ابنته تعاني من انخفاض درجة حرارة الجسم، فأمر بابلو باحراق 2 مليون دولار لإبقائها دافئة و أيضاً لتحضير الطعام الساخن لها.

30. موت الأسطورة بابلو إسكوبار


في أواخر عام 1992، أصبح بابلو مطلوباً لدي جهات عديدة ليس فقط الحكومة الكولومبية بل شكلت الولايات المتحدة وحدة خاصة للبحث و اغتيال بابلو و مجموعة آخرى تسمي “Los Pepes,” مكونة من أفراد عائلات ضحايا بابلو إسكوبار و قد قام بتميولهم جماعة كالي كارتل التي كانت تنافس بابلو في سوق المخدرات.

في الثاني من ديسمبر 1993 تم التوصل لمكان اختباء بابلو و حدث تبادل اطلاق للنار بين بابلو و جماعته مع الوحدة الأمريكية الخاصة. بعد انتهاء اطلاق النار وجد بابلو إسكوبار ميتا بعد دخول رصاصة في أذنه و اخرى في رجله. و يقال ان بابلو قام بإطلاق النار على نفسه حتى لا يتم اعتقاله و ترحيله للولايات المتحدة الامريكية.

 

 

30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!30 حقيقة عن بابلو إسكوبار: أكبر وأخطر تاجر مخدرات في التاريخ!