Log in
updated 2:59 PM IDT, May 23, 2018

فيديو: بريطانية "تخلع" أنفها على الهواء مباشرة

فكت امرأة بريطانية أنفها عن وجهها في البرنامج التلفزيوني الصباحي "this time next year"، وشرحت حالتها الصحية لمشاهدي التلفزيون.

وعرضت البريطانية جاين هاردمان نتائج مرض مناعة ذاتية تعاني منه، من خلال تفكيك أنفها وإعادته إلى مكانه.

وقالت هاردمان، إن "الورم الحبيبي حرمها من أنفها، لذلك قام الأطباء بصنع أنف اصطناعي بديل يركب عبر نقاط ممغنطة على عظام الوجه" في مكان أنفها الذي خسرته بسبب مرضها النادر.

ويعد الورم الحبيبي (داء واغنر)، مرضا سريع الانتشار مجهول السبب يظهر على شكل حبيبات التهابية غير متجبنة حول الأوعية الدموية الصغيرة والمتوسطة، يؤثر على الجلد والمفاصل ويصيب الجهاز التنفسي العلوي والعينين والكلى والرئتين وغيرها من أجهزة الجسم الحيوية، ويهدد حياة المريض إذا أصاب الكلى أو الرئتين.

 

هل يبدو أنفك كبيراً في صور الـ سيلفي؟ تعرف على السبب

أظهرت نتائج دراسة أميركية أن الأنف يبدو أكبر بنسبة 30 في المئة في صور السيلفي عن شكله الحقيقي، الأمرالذي يجهله العديد من الأشخاص، الذين يرغبون بإجراء عملية تجميل للأنف لتغيير مظهرهم في صورة السيلفي.

إذا كانت صور السيلفي التي تلتقطها لنفسك تحبطك بسبب أنفك الكبير، فيمكنك الاطمئنان الآن إذ أثبتت دراسة حديثة أن التقاط صورة قريبة من الكاميرا يجعل أجزاء من الجسم تبدو في الصورة أكبر من حجمها الطبيعي. فكيفية التقاط الناس الصور لأنفسهم يؤثر على الصور الناتجة. وأظهرت نتائج بحث جديد نشر في مجلة (JAMA) لجراحة تجميل الوجه، أن التقاط صور شخصية على مسافة حوالي ( 12 بوصة/ 30 سنتمتراً) من الوجه يزيد حجم الأنف ما يقارب من 30 في المئة.

ويحذر الباحثون في الآونة الأخيرة المرضى المهتمين بإجراء عمليات تجميلية ألا يعتمدوا على نتائج صور السيلفي كمؤشر لتحديد إجراءات تغييرات في وجوههم.

وقال الدكتور بوريس باسكوفر، جراح تجميل في كلية روتجرز نيوجيرسي الطبية بالولايات المتحدة، ومدير الدراسة: "المرضى، والناس، وحتى عائلتي يجب أن يكونوا على علم مسبق أن ما تبدو عليه في صورة السيلفي يختلف عن الحقيقة ".

وأضاف: " تظهر صور السيلفي الأنف أسمك وأكبر، في حين يفضل الناس الأنف الصغير.. وأخشى أن الكثير من الأشخاص لا يعملون هذه الحقيقة". وفقاً لموقع ( تيك تايمز).

وأصبحت صور السيلفي منتشرة ومحببة في الوقت الحالي ويعود سبب شعبيتها وانتشارها الكبير إلى وسائل التواصل الاجتماعي كالفيسبوك والانستغرام. فخلال السنة الأولى من ظهورها، شهدت ( صور غوغل) تحميل أكثر من 25 مليار صورة سيلفي على خوادمها، وفقاً لـ أنيل سابهروال، نائب رئيس قسم (صور غوغل)، في حين أن هناك حوالي 8 مليارات نسمة يعيشون على الكوكب بأسره.

وقال الدكتور باسكوفر إن ظاهرة سيلفي قد تقود الناس إلى إجراء عمليات جراحية استناداً إلى صور تشوه ملامح وجوههم.

ووفقاً لاستطلاع للرأي أجرته الأكاديمية الأمريكية لجراحة الوجه والجراحة الترميمية في عام 2018، أفاد 55 في المئة من الجراحين أن العديد من مرضاهم يرغبون بإجراء عمليات تجميلية لتحسين مظهرهم في صور السيلفي أو صور أخرى نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في عام 2017، و42 في المئة في عام 2016.

شكل أنفك يكشف عن مكان ولادتك؟!

كشفت دراسة أنثروبولوجية حديثة قام بها باحثون من أيرلندا وبلجيكا والولايات المتحدة الأميركية، وتعتمد على تصوير وجه حوالي 500 شخص من جميع أنحاء العالم بتقنية الـ3D من أجل الحصول على قياس دقيق لشكل أنوفهم، ووجدوا، أنها ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالمناخ الذي ولدوا فيه.

وقال "مارك شريفر" الذي أشرف على الدراسة، لقد تم التشكيك في العلاقة بين شكل الأنف والمناخ لفترة طويلة، وقد ظهر الارتباط بين شكل الأنف والمناخ من قبل عدة مرات، ولكن باستخدام شكل الجمجمة البشرية.

وأضاف: "لقد توسعنا في هذه المجموعة من الأدلة من خلال دراسة التباين في الأنف الخارجي والتغيرات الوراثية الكامنة، وكلاهما لم يتم فحصه حتى الآن بسبب التحديات المنهجية".

وأثبتت الدراسة، أن الأنوف الضيقة ترتبط بالمناخ البارد والجاف، أما الواسعة فتكون شائعة في المناطق الحارة والرطبة.

وتدعم تلك النتائج نظرية قديمة تسمى "حكم طومسون" التي اقترحها عالم التريح آرثر طومسون في القرن التاسع عشر، والتي قامت على حقيقة أن الأنف يساعد على تصفية الهواء قبل وصوله للجهاز التنفسي، ولأن الهواء الدفيء هو المثالي، لذا فإن المناطق الباردة تحتاج إلى أنوف ضيقة حتى تتمكن من تدفئة الهواء بشكل جيد قبل وصوله للجهاز التنفسي.

فيديو | رجل يعتدي على زوجته بالضرب في الشارع ويكسر أنفها .

نشر موقع لايف ليك المعني بالفيديوهات مقطع فيديو لمغربي اعتدى على زوجته بالضرب المبرح في الشارع أمام المارة .

وظهر الزوجان في الفيديو وهما يتجولان ثم نشب بينهما شجار كبير وقام الزوج بتوجيه لكمات وضربات لزوجته أدى في النهاية إلى كسر أنفها .

ولم يتوقف الامر عند ذلك ولكن الزوج منع كل من يسير في الشارع من الاقتراب من زوجته أو تخليصها من يده وهي تنزف بشدة .

وبعد نشر الفيديو على مواقع التواصل دعت جمعيات حقوق المرأة الى التحقيق حول هذه الواقعة .

 

الاشتراك في هذه خدمة RSS