Log in
updated 1:52 PM IDT, Oct 20, 2017

حماس تتنازل عن المشاركة في الحكومة المقبلة

  • نشر في محليات
مميز تجنبا للفيتو الأميركي تجنبا للفيتو الأميركي

وكالات- كشفت مصادر اعلامية عن ان الفرقاء على هامش مشروع المصالحة الفلسطينية الأخير برعاية المخابرات المصرية اتفقوا على تفكير حركة حماس بالتنازل بعد المصالحة عن مطلبها القديم في المشاركة بحكومة وحدة وطنية تمهيدا للانتخابات تجنبا لإحراج ملف المصالحة مع الإدارة الأميركية.

 وقالت صحيفة رأي اليوم ان الجناح  المتحمس للمصالحة في حماس بزعامة  يحيي النسوار أظهر مرونة كبيرة تجاه الإلحاح المصري خلف الستارة على تجنب اثارة اي حساسية يمكن ان تستعملها اسرائيل لإحباط مشروع إنهاء الانقسام عبر تبرير اي موقف مخاصم للترتيبات من جهة إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

 وكانت الإدارة الأميركية قد اظهرت تفهما للمساعي المصرية لكنها اشترطت في حال أنجزت المصالحة  ألا يتم تشكيل حكومة مختلطة مع حركة حماس بوقت سريع على ان ذلك يمكنه ان يتم حسب الشرط الأميركي في حالة واحدة فقط وهو إعتراف حماس علنا بـ "حق إسرائيل في الوجود".

لكن وسطاء معنيون بالتوافق مع السلطات المصرية أقنعوا قادة حماس بأن الحركة يمكنها أن تقبل بمبدأ "التشاور معها" في تشكيل فريق وزاري من التكنوقراط في هذه المرحلة تجنبا للمأزق  الناتج عن الشرط الأميركي.

وطلبت قيادات حماس عدم التوقف عن اي تصريحات سياسية يمكن ان تصدر خلافا لما يتفق عليه خلف الكواليس  بسبب متطلبات واحتياجات تمرير اتفاق المصالحة.

 الاقتراح المرن سياسيا  يلاقي قبولا عند رموز من حركة حماس ويمكن ان يحظى بالموافقة الرسمية ضمن حزمة التنازلات التي تقدمها حركة حماس.