Log in
updated 5:55 AM IDT, Oct 23, 2018

حوالي 600 الف شجرة مثمرة جديدة تزرع ضمن برنامج فلسطين خضراء

  • نشر في محليات

تمضي وزارة الزراعة في برنامج تخضير فلسطين للعام التاسع، لتضيف مليون شجرة جديدة منها قرابة 600 الف مثمرة، وبعد انتهاء هذا الموسم تكون أتمت زراعة تسعة ملايين شجرة.

 وقال مدير مدير برنامج تخضير فلسطين في وزارة الزراعة صلاح البابا، إن الوزارة بدأت هذا العام بتنفيذ الموسم التاسع من البرنامج، الذي يتم فيه زراعة مليون شجرة متنوعة مثمرة وحرجية ورعوية، بتكلفة عشرة ملايين شيقل خصصت لهذا الغرض من الموازنة العامة للدولة، وبدأت التجهيزات في شهر تشرين أول/ اكتوبر الماضي ويختتم في تموز المقبل، بمعدل تسعة أشهر، ما بين التحضيرات والتوزيع والزراعة والمتابعة والتقييم.

وبين أن هذا العام تضمن اختلافا عن السنوات السابقة، فتم ادخال قطاع غزة ضمن البرنامج، وتم ادخال القطع النموذجية، بهدف ادخال اصناف فاكهة جديدة ذات ميزة نسبية تنافسية في الاسواق المحلية والخارجية، مثل أصناف من العنب اللا بذري، والافوكادو، والجوافة، وأصناف من التفاح.

وتابع البابا: في هذا الموسم تم رصد 2 مليون شيقل للمحافظات الجنوبية، لشراء 135 ألف شتلة مثمرة، وتجهيز 100 قطعة نموذجية من حيث الشبك، أي الحماية وشبكات الري، والاشتال، مشيرا إلى أن مساحة كل قطعة 5 دونمات، باجمالي 500 دونم نموذجية.

وعن الأشجار المثمرة، أوضح مدير البستنة الشجرية في وزارة الزراعة عودة صبارنة، أنه سيتم زراعة قرابة 600 ألف شجرة مثمرة لهذا الموسم في كافة أرجاء الوطن بما فيها غزة والقدس موزعة على عدة اصناف، أشجار زيتون، وعنب، ولوزيات، وتفاحيات، واستوائيات، والافوكادو، والجوافة، والمانجا، والفرسيمون "كاكي".

وبين أنه سيتم توزيع وزراعة 140 الف شتلة عنب، سيتركز توزيعها في بيت لحم والخليل والاغوار ، اما الزيتون سيتم توزيع قرابة 150 الف شتلة في مناطق الوسط وشمال الضفة ، ورام الله، والقدس، ونابلس، وجنين، وطولكرم، وسلفيت.

وفيما يتعلق باللوزيات سيتم توزيع قرابة 55 ألف شتلة موزعة على كافة المحافظات بما فيها غزة التي تم تخصيص جزء من هذه الاشتال للوزيات المروية وهي اللوزيات المركبة على أصول اشجار مروية.

وبين صبارنه أنه سيتم توزيع 20 الف شتلة تفاحيات موزعة على معظم المحافظات والتركيز على نابلس وبيت لحم، اضافة الى توزيع قرابة 30 الف شتلة من الاستوائيات موزعة على المناطق الساحلية مثل طولكرم وقلقيلية وجزء من نابلس وغزة.

وعن عملية التوزيع، بين أن الوزارة من خلال مديرياتها بدأت توزيع الاشتال منذ منتصف شهر كانون ثاني  ويستمر التوزيع حتى شهر آذار، حيث يساهم المواطن في جزء من التكلفة تقدر بـ 25-30 % من التكلفة الاجمالية،  وتم شراء اشتال بمعدل 4-5 مليون شيقل  فقط للأشجار المثمرة، وتتراوح تكلفة الاشجار من 6  شواقل كحد ادنى الى 45 كحد اعلى للشتلة حسب نوعها، مع اعطاء المناطق المحاذية للجدار اولوية ومعاملة خاصة.